إحسان إلى اليتامى نجاة

و مسحُ رأوسِهم لنا حسناتٌ فكيف من كافلهم رعايةً

لدراستهم و حياتهم وصحتهم؟؟

نعم فأهوال القيامة العظيمة وكرباتها الشديدة قد جعل الله لكافل اليتيم منها نجاة  ومخرجا قال تعالى : (فلا اقتحمَ العقبَة. وما أَدراك ما العقبة. فكُّ رقبة. أَو إطعام في يوم ذي مسغبة. يتيماً ذا مقْربة) (البلد:11- 15)

قال عليه الصلاة والسلام: من مسح رأس يتيم لم يمسحه إلا لله كان له بكل شعرة مرت عليها يده حسنات ومن أحسن إلى يتيمة أو يتيم عنده كنت أنا وهو في الجنة كهاتين وفرق بين أصبعيه السبابة والوسطى.(مسند الإمام أحمد)

إذا تثقلت القلوب بسهم الكثير

فبـ 100 ريال سعودي لكل شهر على فرد تخفف البخيل

ولا تشعر قد أنفقتم 1200 بعد سنة فهي كثير

لدنيانا وآخرتنا